صفقات بـ17 مليون درهم لدعم المشاريع الصغيرة والمتوسطة

حققت شراكة “مؤسسة محمد بن راشد” ومجموعة “دبي القابضة”، مجموعة صفقات بـ17 مليون درهم لأعضاء المؤسسة خلال النصف الأول من العام الجاري.

 

وتهدف هذه الشراكة بين “مؤسسة محمد بن راشد لتنمية المشاريع الصغيرة والمتوسطة” إحدى مؤسسات “دائرة التنمية الاقتصادية في دبي”، ومجموعة “دبي القابضة”، إلى دعم تنافسية ريادة الأعمال ورفع مستوى الإنتاجية والاستدامة بالمشاريع الصغيرة والمتوسطة على مستوى دولة الإمارات بالكامل.

 

واستفاد من عقود “دبي القابضة” ما يزيد عن 46 شركة وطنية من أعضاء المؤسسة والمدرجين ضمن برنامج المشتريات الحكومية، وتنوعت العقود بين 48.7% لقطاع الخدمات بإجمالي 8.5 مليون درهم، و6.4% لقطاع الأغذية بمجموع 1.1 مليون درهم، فيما توزعت النسبة المتبقية 44.9%، أي ما يعادل 7.8 مليون درهم، على قطاعات عدة منها الخدمات العامة ومجالات الدعاية والإعلان والخدمات الاستشارية والتدريب وغيرها.

 

وأشار المدير التنفيذي لـ”مؤسسة محمد بن راشد لتنمية المشاريع الصغيرة والمتوسطة” عبدالباسط الجناحي، إلى أن “دبي القابضة” توفر خصماً بنحو 20% على الأراضي الصناعية وسكن العمال لمدة 5 أعوام، وخصم 20% على مستودعات التخزين التجارية الصناعية لـ5 أعوام، إضافة إلى خصم 20% على المكاتب والمعارض والمحلات لمدة 5 أعوام أيضاً.

 

وأفادت “مؤسسة محمد بن راشد لتنمية المشاريع الصغيرة والمتوسطة” في مارس (آذار) الماضي، بأن الشركات الصغيرة والمتوسطة تسهم بـ33% من الناتج المحلي الإجمالي في الاقتصادات الناشئة، وأن تلك النسبة تصل إلى 40% في دبي.