54 ساعة تحدي لإنشاء 8 شركات ناشئة في رأس الخيمة

إفتتحت حاضنة ومسرعة الأعمال الناشئة في رأس الخيمة أول حاضنة للشركات الناشئة والابتكارات ، نهار الخميس الفائت في أبراج جلفار. وذلك بحضور سعادةالشيخ محمد بن كايدالقاسمي، رئيس دائرة التنمية الإقتصادية في رأس الخيمة.

 

حيث توفر الحاضنة لأصحاب المشاريع والمبتكرين خيارلتسجيل شركاتهم مع دائرة التنمية الاقتصادية وإنشاء شركة محلية أو التسجيل في هيئة مناطق رأس الخيمة الاقتصادية(راكز) وامتلاك كيان في المنطقة الحرة.

 

وتم الإعلان عن إفتتاح حاضنة ومسرعة الأعمال خلال نشاط ستارت أب ويك أند رأس الخيمة 2017، والذي عقد في مقر الشركة. حيث استضاف الحدث أكثر من 100 مبتكرمن دولة الإمارات العربية المتحدة والمنطقة، وكلهم تنافسوا على التحدي لمدة 54 ساعة تحت شعار (لا كلام، فقط عمل) لبناء 8 شركات ناشئة.

 

وتعليقاً على الموضوع، قال سعادة الدكتور عبدالرحمن الشايب النقبي، مدير عام دائرة التنمية الإقتصادية في رأس الخيمة: "عندما نتحدث عن الابتكار،علينا أن نتحدث عن حاضنات و مسرعات الاعمال".

 

وتهدف حاضنة ومسرعة الأعمال في رأس الخيمة الى تسجيل 40 شركة خلال العام الجاري منها  شركات 10 إماراتية و 20 شركة محلية و 10 شركات ناشئة عالمية. والخطوة ا لتالية هي اطلاق مسرعة اعمال في قطاع السياحة والضيافة لاستقطاب افضل الافكار التي تزود السياح بتجربة لا تنسى عند زيارة امارة رأس الخيمة.

 

وتم الإعلان عن ثلاثة فائزين مساء أمس. والفائز الأول كان فريق "غرينكوين" الذي حصل عضوية في حضانة ومسرعة الأعمال. وتعليقاً على الفوز، قال أليكس ريجو – رئيس الفريق "خلال 54 ساعة تمكنا من إنشاء تطبيق عملي، مع الفريق المميز من شركة" أغارديف "التي تتخذ من دبي مقرا لها،لدينا بداية جديدة مع هذا التحدي الذي قدمه لنا ممثل هيئة الطرق والمواصلات في جيتكس ".

 

أما المركز الثاني فقد كان لفريق إماراتي من إمارة رأس الخيمة. وحصل الفريق على جائزة لتصميم نموذج لكوب عملي يستخدم إنترنت الأشياء لتسخين القهوة،والحفاظ على الماء البارد،وشحن الهواتف المحمولة والعمل من خلال التطبيق المحمول. وبالمناسبة قال علي الطنيجي عضو في الفريق: "إذا كنت لا تحاول ولا تفشل،فلن تتعلم أبدا.  لقد كانت هذه تجربة لا مثيل لها،جئت مع فكرة لبدء بازارعلىالانترنت ثم انضمت إلى فريق موكا خلال عطلة نهاية الأسبوع، صممنا المنتج،الشعار،وخطة العمل والتسويق،وكل ذلك في غضون ساعات ونحن نخطط لمواصلةالعمل مع حاضنة ومسرعة الأعمال في رأس الخيمة  من أجل إنشاء إبتكارات جديدة "،.

 

وبدوره، قال السيد رامي جلاد، الرئيس التنفيذي لهيئة مناطق رأس الخيمة الاقتصادية "راكز": "نحن فخورون جدا بأن نكون جزءا لا يتجزأ من تشجيع وإطلاق الشركات الناشئة من رأس الخيمة،ونحن سعداء بالتعاون مع حاضنة ومسرعة الأعمال في رأس الخيمة. وهذا يتيح فرصة عظيمة للأشخاص الموهوبين والطموحين وأصحاب الأفكار للاستفادة من التوجيه والتمويل،ومساعدتهم على تحقيق أحلامهم "

 

وأضاف جلاد: "من المثير جدا أن نرى الفرق المبتكرة وتسلط الضوء على أفكارهم الاستثنائية حول كيفية التخطيط لحل التحديات التي نواجهها في حياتنا اليومية والأعمال التجارية. إن طاقاتهم ودوافعهم معدية حقا، وأعتقد أننا نشهد إعادة تعريف لأفضل الممارسات ".

 

وقال الدكتور هشام الصفدي، الشريك المؤسس والرئيس التنفيذي لحاضنة ومسرعة الأعمال في رأس الخيمة: "هذه شراكة حقيقية بين القطاع العام ممثلة في دائرة التنمية الاقتصادية وهيئة مناطق رأس  الخيمة  الاقتصادية ومجموعة من المبتكرين لبدء نظام أعمال مستدامة في إمارة رأس الخيمة "

 

كما علق الدكتورسيف الجبيجي،الشريك المؤسس لحاضنة ومسرعة الأعمال في رأسا لخيمة: " إنطلقت الفكرة من سيليكون فالي في الولايات الأمريكية المتحدة في وقت سابق من هذا العام، وكان الإفتتاح التجريبي في نيسان من العام الجاري واليوم لدينا 15 شركة ناشئة محتضنة قبل إطلاقنا الرسمي".