أولمبياد صديقة للبيئة في بريطانيا

بدأ العد التنازلي لبداية الألعاب الأولمبية في لندن، فخلال أقل من عام سيلتقي شباب العالم في العاصمة البريطانية. وقد أعلن المنظمون أن دورة الألعاب الأولمبية هذه ستضع في الاعتبار مسألة الرفق بالبيئة أكثر من أي وقت مضى. ولا يرجع السبب وراء ذلك إلى أسباب ذات طابع مثالي فحسب، وإنما أيضا إلى أسباب اقتصادية وجيهة، فالبريطانيين يفتقرون إلى المال اللازم للتفوق على الأولمبياد الضخم الأخير الذي نظم في بكين. والمنظمون يريدون جعل دورة الألعاب الأولمبية لعام 2012 الأكثر مراعاة لصحة البيئة في تاريخ ألعاب الأولمبياد. لكن هل هذا الأمر ممكن؟ وهل ستصبح لندن الآن نموذجا بيئيا لدورات الألعاب الأولمبية القادمة؟ أم أن الأمر كله مجرد خدعة بيئية تتخفى خلف رمز الأولمبياد كما يدعي المنتقدون؟